ماهو سبب ظاهرة زواج المغربيات بالخليجيين

ماهو سبب ظاهرة زواج المغربيات بالخليجيين

    ماهو سبب ظاهرة زواج المغربيات بالخليجيين



     زواج المغربيات بالخليجيين

      أصبحت تعاني المرأة المغربية من صورة سلبية لدى الرأي العام الخليجي وخصوصا نساء الخليج التي كثيرا ما تنتقد المغربيات، وما زالت قضية زواج الخليجيين من المغربيات، أو مشاريع الزواج تثير الكثير من الجدل.
    كما قامت الناشطة السعودية (جيهة الحويدر) ببعث رسالة إلى وزير العدل المغربي في عام 2010، وتؤكد على مطالبها من خلالها بما أسمته رفع الظلم عن المرآة السعودية، بسبب زواج الكثير من السعوديين من النساء المغربيات.
    وهذه بعض كلمات الناشطة السعودية (جيهة الحويدر) من الرسالة  التي أرسلتها إلى وزير العدل المغربي التي تقول فيها:
    (أنا امرأة سعودية متعلمة وموظفة وأم لخمسة أطفال. كنت زوجة سعيدة لرجل سعودي أحببته وأحبني طوال حياتنا الزوجية ، قبل أن يتزوج منذ سنتين بزوجة مغربية، ومنها لم يهدأ لي بال، ولم يهنأ لي عيش من شدة ما سببته لي تلك المرأة المغربية من ضرر نفسي وخراب أسري.


    اسمي ليس مهما لأني أمثل كثير من النساء السعوديات المنتشرات في شتى أنحاء المملكة العربية السعودية وبعض دول الخليج، اللواتي تسبب النساء المغربيات اللامباليات في قهرهن، وهدم بيوتهن، وكسر قلوبهن، فهمي وهم كثير من الزوجات المتضررات من الضرّات المغربيات واحد، ليس في السعودية فقط، بل في معظم دول الخليج").
    كان هذا مقتطف من الرسالة طويلة التي بعثتها الناشطة السعودية (وجيهة الحويدر).


    وفي مقال اخر بعنوان "لماذا يتزوج الخليجيون المغربيات " أكد الكاتب السعودي (غازي عبد العزيز المعيقل)
    و في المقال أيظا أكد الكاتب السعودي (غازي عبد العزيز المعيقل)  بأن  المغربيات يتميزن بمذاق مختلف جداً عن مذاق الخليجيات وعلى الخليجيات لوم أنفسهن قبل لوم الرجال السعوديين الذين يعشقون المغربيات.وكثيرا ما كنت أسمع هذا السؤال قبل زواجي من زوجتي المغربية بفترة، بعد أن وافقت على زواجي منها، قلت لها مداعبا: إنك تعرفين بأني متزوج من إثنتين قبلك؟ ويوجد لدي خانة رابعة فارغة للزواج! لذا قد أتزوج عليك في أي وقت فابتسمت الزوجة المغربية في وجهي وهي تقول: "أنا لا أمانع أن تتزوج رابعة، لكن بشرط أن لا تكون ذات أصول مغربية".


    واستدل الكاتب  بأحداث من التاريخ، قائلا “حينما نعود للتاريخ نجد أن الخلفاء العباسيين الذين كانوا الأكثر انفتاحاً على الجمال والجواري والحسناوات كانوا يفضلون (الامزيغيات) على باقي الجنسيات، مؤكداً ان الثقافة الخليجية هي خليط بين عادات الصحراء وعادات الإسلام الشرقي ، مضافاً إليه الكثير من البهارات الهندية والأمريكية”، أما الثقافة المغربية، فتبقى "ذات نكهة خاصة".
    واستدل الكاتب غازي عبد العزيز المعيقلي، أن الزوجة المغربية تتميز بأشياء:"أولهما: عشقها  المطلق لأنوثتها، فهي تمارس أنوثتها من لبس ورقصٍ وطبخ وتنظيف وعناية بالرجل بكل حب و حنان".
    كما  تجد فيها "شغف  في إدارة شؤون الرجل المنزلية ولن تجد فيها أي توانٍ أو كسل، بعكس الخليجية التي تعودت على الكسل والخمول".

    وأكد الكاتب أنه طوال فترة زواجه بالمرآة المغربية،" كان له نصيب في الحمام المغربي مرتين أسبوعيا، وكان المنزل دائما مشرقاً نظيفاً، وأصناف الطواجن والطنجيات الزيتون تشبع عصافير بطني وتسعدها على الدوام".
    وفي اخر المقال قال الكاتب السعودي ـ "يا بنات الخليج لا تلومونا ولوموا أنفسكن".



    ما رأيكم في ما قاله الكاتب ???