أطعمة لتنشيط الغدة الدرقية

أطعمة لتنشيط الغدة الدرقية

    أطعمة لتنشيط الغدة الدرقية

    الغدة الدرقية


    يؤثر النقص في نشاط الغدة الدرقية بشكل سلبي على الحالة النفسية لدى المرأة، فتعاني حينها من الاكتئاب والإرهاق وزيادة الوزن وجفاف البشرة. إليك لائحة لبعض المواد الغذائية الضرورية لتنشيط الغدة الدرقية:

    الأيودين (iodine):

    ينتج القصور في وظيفة الغدة الدرقية عن النقص في الأيودين، لذلك ينصح بتناول أسماك المياه المالحة والخضر البحرية، فالملح عامل مهم جدا لتنشيط الغدة الدرقية فهو يضاعف من احتباس الماء في الجسم.

    اليود:

    تحتاج الغدة الدرقية إلى كمية وافية من اليود لتنتج هرمونات الثيروكسين(T4) ويودو ثيرونين(T3)، التي تساعد الجسم على العمل بشكلٍ مثالي. ويمكنك الحصول على هذه المادة من خلال تناول الأطعمة البحرية عوضا عن الملح المدعوم باليود.


    السيلينيوم(Selenium):

    يساعد السيلينيوم في عمل الغدة الدرقية خصوصا لجهة إنتاج هرمون (T3). ويمكنك الحصول على هذا المعدن (السيلينيوم) من خلال تناول سمك التونا، كذلك من القيمرون و كبد العجل والفطر.


    الزنك والحديد والنحاس:

    تشكل هذه العناصر ضرورة أساسية لعمل الغدة الدرقية، خصوصا لجهة إنتاج الهرمونات المحفزة في الجسم. وهي متوفرة في كبد العجل والسبانخ والفطر واللفت الأخضر.


    الأوميغا3 (oméga-3):


    يساعد الأوميغا3 على تحسين استجابة الخلايا لهرمونات الغدة الدرقية، ويفضل الحصول عليها من خلال تناول الاسماك وزيوتها.

    كما ويمكنك قراءة هذه المقالة للمزيد من التفاصيل >> فوائد وأضرار زيت السمك





    الأطعمة التي يجب تناولها:


    - المكسرات والبصل والطماطم، المحار
    - جنين القمح
    - الخضر الطازجة كالعدس والفلفل والجزر
    - الفاكهة الطازجة كالتفاح والأفوكادو والموز
    - الفاكهة المجففة
    -الياغورت
    -الألبان قليلة الدهن
    -الشاي الأخضر
    -زيت جوز الهند


    المراجع:

    1.^ Strong Iodine Solution". The American Society of Health-System Pharmacists. Archived from the original on 13 January 2017. Retrieved 8 January 2017.
    2.^ "Hyperthyroidism"www.niddk.nih.gov. July 2012. Archived from the original on 4 April 2015. Retrieved 2 April 2015.
    3.^Meija, Juris; et al. (2016). "Atomic weights of the elements 2013 (IUPAC Technical Report)". Pure and Applied Chemistry88 (3): 265–91. doi:10.1515/pac-2015-0305.

    4.^(en)De Caterina R, n–3 fatty acids in cardiovascular disease [archive], N Engl J Med, 2011;364:2439-2450

    إرسال تعليق